ثياب سودانية

ثياب سودانية 20-5-2020
لكل دولة فى العالم لها الزى الرسمى لها فدولة السودان لها الزى الرسمى الخاص بها, فالثوب السوداني هو الزي القومي للسودان، وأشهر مايميز المرأة السودانية عن الجنسيات الاخرى.
هو عباره عن زي خارجي، يلبس فوق فستان بسيط تتناسق ألوانه مع الوان الثوب, و يتكون من عدد من امتار القماش تتراوح بين 4 إلى 4 امتار ونصف وترتديه المرأة المتزوجة في الغالب ولذلك يمكن ان يستخدم للتميز بين المراة المتزوجة وغير المتزوجة, فدائماً ما تبحث عنه المرأة السودانية عن ثياب سودانية للبيع في الخرطوم مناسبة لها حتى تكون فى اجمل اناقتها.

وتدرج الغرض من ارتداءه عبر الزمان من ثوب يلبس من باب السِتر والاحتشام ليصبح تقليداً ورمزاً للمرأة السودانية يعبر عن أناقتها ويعطي مؤشراً عن وضعها الاجتماعي والمادي.ويظهر هذا جلياً في تنوع خاماته وأشكاله إلى حد كبير في الآونة الاخيرة بالإضافة إلى الزيادة الملحوظة في سعره.
ورغم التنوع الكبير في أشكاله وخاماته عبر الزمان إلا أنه حافظ على تراثه ولم ينسى, وواجه الثقافات الدخيلة مثل العباءة الخليجية بصمود كبير، فهو يحظى بحب النساء السودانيات لسحره وجماله وإمكانية التجديد فيه بالألوان والرسم والتطريز ليواكب الموضه والعصر.

فيوجد تصميمات عديدة من ثياب سودانية, فالتصميمات ليس لها اعمار معينة لكل سن, فالسيدات بمختلف أعمارهن لا تكون عواقبها سليمة في كل الأحوال، فقد تقع سيدة أربعينية في غرام ثوب صمم لذوات العشرين ليكون الثوب عليها وبالا وتوصف في مجتمع النساء بـ"المتشببة" أي التي تدعي الشباب لذلك يكون الخيار صعبا للسيدات كل ما تقدم بهن العمر. أما الشابات فلديهن الخيار المطلق في الظهور بثياب تحاكي الطواويس أو حديقة من الورود أو تداخل الشفق في غروب الشمس في الصيف، لكن ذلك قد يكلف الزوج راتبه وما يدخره لمجابهة الطلبات الأخرى.
ورغم اكتناز خزانة كل سيدة سودانية بأنواع مختلفة من الثياب، لكن يبقى ثوب العيد هو الهاجس الكبير لدى السودانيات، ويتطلب شراؤه مجهوداً خاصاً وبحثاً على ثياب سودانية للبيع مضنياً في المحلات التي تفيض بالموديلات الجديدة التي تستورد خصيصا لمناسبة العيد وما يصاحبها من أفراح وزيارات.

فيوجد فى موقع سوق السودان كل الذى تبحثين عنه من اجل اناقتك, فيوجد على الموقع العديد من انواع التياب على حسب المناسب لكِ.


 
أعلى